الاخبار

تنفيذ عملية إخلاء ناجحة لمبنى ادارة البنك الوطني بالتعاون مع الدفاع المدني

نفذ موظفو الإدارة العامة للبنك الوطني بالتعاون مع مديرية الدفاع المدني في محافظة رام الله والبيرة وبإشراف سلطة النقد الفلسطينية، اخلاء ناجحا لمبنى الإدارة في وقت قياسي بلغ دقيقة وثمانية عشر ثانية، وذلك في اطار الدورة التدريبية لتأهيل الموظفين التي بدأت يوم الأحد الماضي. تخلل برنامج الدورة التعريف بأصول علوم الدفاع المدني، وعلم الإطفاء، وكيمياء الحرائق، والإسعاف الأولي بالإضافة الى تطبيق عملي على اخماد النار المنبعثة من اسطوانة غاز بواسطة بطانية مضادة للحريق وشرح وتنفيذ عملية الإخلاء.

شكر أحمد الحاج حسن، المدير العام للبنك طاقم مديرية الدفاع المدني، مشددا على أهمية هذه الدورة في تأهيل الموظفين ليكونوا قادرين على التعامل مع الأزمات والمخاطر بمستوى عال، حفاظا على سلامة الموظفين والعملاء على حد سواء.

ومن جانبه قال الملازم أول محمد شكري، مدير التدريب في محافظة رام الله والبيرة، إن الهدف من الدورة هو رفع جاهزية المجتمع المدني للتعامل مع حالات الطوارىء، مضيفا انه تم تشكيل لجنة طوارىء في كل طابق من المبنى مكونة من 4 موظفين قادرين على التعامل مع أي حالة طارئة. لافتا الى ان عدد الأشخاص المؤهلين للتعامل مع حالات الطوارىء لحين وصول طواقم الدفاع المدني في القطاعين العام والخاص بلغ ما يقارب 14851 شخصا.

وفي السياق ذاته، أعرب خلدون حسين، مدير دائرة المخاطر في البنك ان الدورة تأتي في اطار الحفاظ على الجهاز المصرفي والتزاما بتعليمات سلطة النقد الفلسطينية، للمحافظة على ارواح العاملين وممتلكات البنك، مصرحا ان هذه الدورات التدريبية ستمتد لتشمل جميع موظفي فروع البنك الوطني في الوقت القريب القادم.

والجدير ذكره ان يوم الأربعاء هو آخر يوم من أيام الدورة التدريبية والتي استمرت على مدى 4 أيام بعدد ساعات بلغ 16 ساعة من التدريب.

أعلى