الاخبار

البنك الوطني يوقع اتفاقية شراكة استراتيجية مع جمعية الموظفين الحكوميين للتوفير والتسليف

أعلن البنك الوطني اليوم عن توقيع اتفاقية شراكة مالية استراتيجية مع جمعية الموظفين الحكوميين التعاونية للتوفير والتسليف، وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي ضمّ المدير العام للبنك الوطني أحمد الحاج حسن ورئيس جمعية الموظفين الحكوميين للتوفير والتسليف بدر أبو الرب، وبحضور وكيل وزارة العمل عطوفة الدكتور ناصر قطامي ورئيس لجنة العلاقات العامة والإعلام في المؤسسات الحكومية عبد السلام آسيا، وعدد من أعضاء الهيئة الإدارية للجمعية بالإضافة الى أعضاء من الإدارة التنفيذية للبنك الوطني ولفيف من الصحفيين.

وافتتح أبو الرب المؤتمر بترحيب بالعلاقة الإستراتيجية مع البنك الوطني، مؤكدا ان هذه الإتفاقية هي باكورة عمل الجمعية وستنعكس بشكل ايجابي على خدمة الموظفين، كما شكر ابو الرب البنك الوطني على جهوده في اخراج الاتفاقية بهذا الشكل، الأمر الذي سيخلق أبعادا تنموية للجمعية والموظف في ذات الوقت، داعيا الموظفين الحكوميين الى حراك عام للانتقال الى البنك الوطني وللإستفادة الأمثل من بنود الاتفاقية المبرمة.

ومن ناحيته، رحّب الحاج حسن بجمعية الموظفين الحكوميين التعاونية للتوفير والتسليف كشركاء استراتيجيين جدد ضمن البنك الوطني، مؤكدا  فخر البنك الوطني بهذه الشراكة التي ستسهم في تعزيز ودعم دور الجمعية وتنمينها، لافتا الى ان البنك الوطني عمد الى وضع اساس لآلية الشراكة مبني على ان كل علاقة مع موظف ستستفيد منها الجمعية، مشددا في ذات الوقت على أهمية انشاء هذه الجمعية والإمكانيات الضخمة التي ستنتج عنها مشيرا ان قطاع الموظفين الحكوميين هو الأقوى والأقدر على انجاح مثل هذه التجارب، وهذه التجربة سيكون لها تبعات ايجابية عديدة وستنعكس بشكل ايجابي على منتسبي الجمعية من القطاع الحكومي بشكل خاص.ونوه الحاج حسن كذلك الى ان البنك الوطني حريص على  تطوير خدمات وحلول مصرفية مبنية على الاحتياج الفعلي لكافة قطاعات المجتمع الفلسطيني، مؤكدا ان الموظفين الحكوميين يشكلون شريحة كبيرة من نسيج المجتمع الفلسطيني وحاول البنك من خلال الاتفاقية المبرمة تقديم الخدمات والحلول المصرفية الأمثل التي تتناسب واحتياجاتهم الفعلية بأسعار وفوائد منافسة. 

ومن جانبه، أشاد د. قطامي بالبنك الوطني واصفا اياه بالمؤسسة الوطنية العملاقة، كونه أصبح من المنافسين الأقوياء في السوق المصرفي الفلسطيني في فترة وجيزة، مرحبا باتفاقية الشراكة الإستراتيجية التي تجمع  جمعية الموظفين الحكوميين التعاونية للتوفير والتسليف بالبنك. ووضح قطامي ان وزارة العمل تعتبر هذا القطاع من أهم القطاعات، وبدورها تعمل على الاستثمار به، معتبرا اندراج هذه الاتفاقية ضمن الإطار ذاته، مباركا توقيع الاتفاقية آملا ان تكون فاتحة خير على الجميع.

أعلى