الاخبار

البنك الوطني ينضم إلى نظام المفتاح الوطني 194

انضم البنك الوطني إلى نظام المفتاح الوطني 194 الذي أطلقته سلطة النقد الفلسطينية العام الماضي، ليصبح ضمن البنوك الستة المشتركة بالنظام في فلسطين. وبموجب ذلك، يستطيع عملاء البنك استخدام شبكة الصرافات الآلية الموحدة للبنوك المشتركة للقيام بعمليات السحب النقدي دون الحاجة للتقيد بالصرافات الآلية التابعة للبنك الوطني فقط، ونقاط البيع للتسوق في المرحلة القادمة. ويشترك بالنظام حاليا كل من بنك فلسطين، والبنك العربي، وبنك القاهرة عمان، وبنك الأردن، وبنك القدس.

تعليقا على ذلك، شكر المدير العام للبنك الوطني أحمد الحاج حسن سلطة النقد الفلسطينية على جهودها المستمرة في تطوير الجهاز المصرفي وتوحيد جهود المصارف لما فيه من مصلحة للمواطن الفلسطيني في المقام الأول، مؤكدا أن هذه الخطوة ستعمل بكل تأكيد على استكمال توجهات ورؤى البنك الوطني في التسهيل على عملائه للحصول على الخدمات المصرفية التي يقدمها خارج الحدود الجغرافية التي يتواجد بها.

وأشاد الحاج حسن بنظام المفتاح الوطني194 الذي من شأنه التخفيف من الاكتظاظ في الفروع وتوفيره الوقت والجهد على المواطنين الفلسطينيين في انجاز معاملاتهم المصرفية وبتكلفة بسيطة. مضيفا أن النظام سيتيح كذلك إيصال الخدمات المصرفية إلى فئة اكبر من المجتمع مما سيساهم في تعزيز الاشتمال المالي في فلسطين.

وتطبيقا لذلك، سيقوم البنك الوطني وفي غضون شهر من الآن باستبدال كافة بطاقاته المحلية السابقة ببطاقات جديدة تمكن عملائه من الاستفادة من الميزات التي يقدمها النظام. تجدر الإشارة إلى أن سلطة النقد الفلسطينية كانت قد أطلقت المرحلة الأولى لنظام المفتاح الوطني في شهر أيار من العام الماضي ويشترك فيه حاليا ستة بنوك على أن يتم إضافة البنوك الأخرى إلى النظام تدريجيا.

أعلى